المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أمرأه بين القبح والجمال


ابو نصير
03-02-2017, 11:46 AM
أمرأه قبيحه
****
القصد هنا ليس بقبح الوجه ولكن بقبح الخلق وعندما تجد المرأه التى تعطى المشاعر والأحاسيس فى عالم
فقد فيها المشاعر فتجد المرأه هى الوحيده التى تنفرد بعزف منفرد من العطاء ونذهب لها جميعا لكى نأخذ
من عطائها ونشرب من رحيق وجودها الحب والمشاعر.........
وعندما تفقد الإنسانيه عطاء الحب والحنان من أمرأه فأين نذهب ولمن نلجأ وتلك المرأه التى شربنا جميعا
من ثدييها مشروب لا يستطيع أحد أن يسلاه وهو مشروب لايقاوم عطائه ..........
وعندما تجد فى الحياه قبح أمرأه فقدت مشاعرها وعطائها والحفاظ على كيانها بين البشريه أظن ان لاتبنى
الحياه وتتوقف الأشياء ....
ومازال أعتقادى أن بوجود المرأه تكون بمثابة شريان الحياه وإذا أنقطع هذا الشريان يفنى الوجود وتفنى الإنسانيه ..
وعندما أجد هذا القبح بكل مسمياته داخل أمرأه أشعر أنى فقدت الحياه وأظن أنها سقتنى سم الحياه من الصعب أن أشفى منه
من ثدييها فتوقفت المشاعر ومات وقبر العطاء.......
**********
من أول السطر قرأت على صفحاتى أمرأه قبيحه فحاولت أن أمحى تلك السطور ببمحاه وأشطوبها من قاموس
العطاء والروح من حياتى ..
ولكن أستوقفت لحظه وحاولت أن أعدل فى تلك الصفحه وكتب فى أخر سطرين أمرأه جميله
ما أجمل أن نعيش سويا معا على العطاء والترابط بدون أن ننتظر من هذا العطاء شىء وما أجمله
ونحاول أن نوجد الجمال بكل مسمياته ونجد له عنوان لكى نسير على خطواته ونصل فى أمان إلى دروبنا
وتستقر الأنفس بعطاء ومشاعر الحنان ..
فكونى أمرأه سيدتى
تبنى ولا تهدم تعطى ولا تأخذ لكى يستقر الوجود لأن أنتى بذرة الحياه عندما تطرح لا تطرح غير
العطاء والمشاعر التى لا تتجذأ
ابو نصير
اليوم الخميس من شهر مارس الموافق 3/2/2017

الرحيق
03-02-2017, 12:04 PM
لقد ربطت الجمال بالعطاء
المراة الجميلة بنظر هي التي تعطي بلا مقابل
وتبني بكل تفاني وحب
تحرق نفسها كشمعة تدوب لتضيء درب الاخرين
الام وحدها من ينطبق عليها هذا الوصف
اما المراة رفيقة الدرب
فهي كبستان ازرعه حبا واهتماما وستحصد نفس المشاعر
او كزهرة وحده حبك يجعلها تزهر وتنشر بالاجواء اجمل اريج,,,

رينيا كراسوما
03-02-2017, 12:18 PM
هلا ابو نصيير



جد معك حق في كل كلمة بموضوعك


سلم دياتك على رووعة المتصفح الجميل


راق لي إختيااااااارك



تحيااااااااااتي لك

Princess Rose
03-02-2017, 12:19 PM
مسألة الحسن والجمال ؛ مسألة نسبية يختلف معظم الناس في الحكم عليها . وقليل منهم فقط من يستطيع قياسها بطريقة صحيحة ، بعد أن ثبت أن كثيرا منهم ينخدعون بمظاهرها الخارجية ويفتتنون بها .!!

لهذا؛ فالجمــال ياإخوان وياأخوات ليس بعين طرفــها الحــور، ولا بخــد كزهــرة الروض يبتســــم ،وليس هو بقــد كغصــن البــان معتــدل ، ولا بوجــه كبــدر التــم يبتســــم . إن الجمــال جمال تسمــو الأنــام بـــه العلــم والفضــل والأدب والكــــرم .فلا يزيـــن الفـــتى إلا شــمائلـه والتي بها بين الناس يحتــــرم. تبقــى طول الدهــر تذكــارا تخلــده كمـا تخلــد فــي تاريخهــا الأمـــم. يلــوح إليـك منـها المجــد والشمـــم.إن الجمال معادن ومناقب أورثن مجدا. وليس هو بأثواب تزيننا ولابحلى تحلينا ، وإنما هو الأخلاق و العلم والأدب.

فالأخلاق إذن هي الأساس الذي يجب أن يُقيّم بها الإنسان للحكم على مدى جماله الحقيقي ، فالجميل جميل بروحه وبنفسه وجوهره وداخله وبطبائعه وبحسن معاشرته ، وليس بجمال شكله الخارجي.


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :ـ ( أدبني ربي فأحسن تأديبي )، وقال أيضا : ـ (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق). علما أنه صلى الله عليه وسلم ؛ كان قد جمع بين نوعي الجمال ؛ الجمال الخلقي والخُلُقي.، فكان جميل الخلقة والخلق ؛ فبلغ بهما كمال الحسن والجمال.


ابو نصير

رائع ما تقدمه من حصريات اهنيك طرحت فابدعت يا غالي

همس الاحباب
03-02-2017, 02:59 PM
هلا ابو نصير

نصيحة رائعة جدا للمرأة بين سطورك أيها الراقي

ولكن الأجمل هنا ربطك الجمال مع العطاء وهنا حقاً المراة الجميلة

هي من تعطي بكل شي ومن تفاني عمرها من أجل العطاء والاعمار

موضوع روعة جدا

تحياتي

همس الاحباب
03-02-2017, 03:00 PM
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 31 ( الأعضاء 1 والزوار 30)

ليلكية
03-02-2017, 04:00 PM
فكونى أمرأه سيدتى
تبنى ولا تهدم تعطى ولا تأخذ لكى يستقرالوجود
الحياة اخد وعطاء وليستمر العطاء مدرار لابد ان نغدق المرأة حبا ورعاية
المرأة لم تصل الى مرتبة الشمس لتعطي دفيء ونورا دون ايادي حانية تربت على اكتافها
تمسح اثر التعب من على جبينها تشعرها انها تعطي كائنات تملك احاسيس ولسوا جوامد
طرح رائع ابو نصير
سلم يراعك

ابراهيم دياب
03-03-2017, 04:06 PM
أشكرك على الطرح الرئع

كلمات رائعه.. واسلوب طرحها راقي

خالص مودتى وتقديرى لك


http://www.al-wed.com/pic-vb/872.gif

سارة
03-03-2017, 07:46 PM
طرح بمنتهى الروعه
سلمت يمينك ولاننحرم من مواضيعك
الراقيه.
اختيار مميز وقمة في الجمـــال
كل الود.

ro7e_ana
03-05-2017, 10:35 AM
طرح رائع واختيار موفق
سلم لناا انتقائك الجميل وعذوبة تواجدك
بانتظار جديدك بكل شوق ولهفة
ودي وجناائن وردي

اوركيدا
03-05-2017, 02:41 PM
الله يعطيك الف عافية
طرح رآئع وفي قمة التميز
وآلف شكَـر لك على مجهوداتك الرائعه
ولك مني أرق وأجمل التحايا ,. http://www.h-dfa.com/vb/images/smilies/smiail/hdfa%2811%29.gif

ابو نصير
03-06-2017, 01:05 AM
لقد ربطت الجمال بالعطاء
المراة الجميلة بنظر هي التي تعطي بلا مقابل
وتبني بكل تفاني وحب
تحرق نفسها كشمعة تدوب لتضيء درب الاخرين
الام وحدها من ينطبق عليها هذا الوصف
اما المراة رفيقة الدرب
فهي كبستان ازرعه حبا واهتماما وستحصد نفس المشاعر
او كزهرة وحده حبك يجعلها تزهر وتنشر بالاجواء اجمل اريج,,,

الرحيق
دام لى وجودك الراقى ياعالم الروح والرحيق
مودتى
سعيد بهذا التفاعل ويروق لى كل حرف
أبو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:08 AM
هلا ابو نصيير



جد معك حق في كل كلمة بموضوعك


سلم دياتك على رووعة المتصفح الجميل


راق لي إختيااااااارك



تحيااااااااااتي لك

هلا بالنسر
الراقى
تحياتى لسمو شخصك الكريم ووجودك المميز هنا
مودتى
أبو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:11 AM
مسألة الحسن والجمال ؛ مسألة نسبية يختلف معظم الناس في الحكم عليها . وقليل منهم فقط من يستطيع قياسها بطريقة صحيحة ، بعد أن ثبت أن كثيرا منهم ينخدعون بمظاهرها الخارجية ويفتتنون بها .!!

لهذا؛ فالجمــال ياإخوان وياأخوات ليس بعين طرفــها الحــور، ولا بخــد كزهــرة الروض يبتســــم ،وليس هو بقــد كغصــن البــان معتــدل ، ولا بوجــه كبــدر التــم يبتســــم . إن الجمــال جمال تسمــو الأنــام بـــه العلــم والفضــل والأدب والكــــرم .فلا يزيـــن الفـــتى إلا شــمائلـه والتي بها بين الناس يحتــــرم. تبقــى طول الدهــر تذكــارا تخلــده كمـا تخلــد فــي تاريخهــا الأمـــم. يلــوح إليـك منـها المجــد والشمـــم.إن الجمال معادن ومناقب أورثن مجدا. وليس هو بأثواب تزيننا ولابحلى تحلينا ، وإنما هو الأخلاق و العلم والأدب.

فالأخلاق إذن هي الأساس الذي يجب أن يُقيّم بها الإنسان للحكم على مدى جماله الحقيقي ، فالجميل جميل بروحه وبنفسه وجوهره وداخله وبطبائعه وبحسن معاشرته ، وليس بجمال شكله الخارجي.


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :ـ ( أدبني ربي فأحسن تأديبي )، وقال أيضا : ـ (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق). علما أنه صلى الله عليه وسلم ؛ كان قد جمع بين نوعي الجمال ؛ الجمال الخلقي والخُلُقي.، فكان جميل الخلقة والخلق ؛ فبلغ بهما كمال الحسن والجمال.


ابو نصير

رائع ما تقدمه من حصريات اهنيك طرحت فابدعت يا غالي

الجمال جمال الروح ياعطر العطور الروحى
صدقتى
ولكن يسعدنى أن تكون روحك المعطره بالحب هنا على صفحاتى
مودتى
أبو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:14 AM
هلا ابو نصير

نصيحة رائعة جدا للمرأة بين سطورك أيها الراقي

ولكن الأجمل هنا ربطك الجمال مع العطاء وهنا حقاً المراة الجميلة

هي من تعطي بكل شي ومن تفاني عمرها من أجل العطاء والاعمار

موضوع روعة جدا

تحياتي


هلا همس
عندما يكون العطاء هنا قولى همس
وعندما تكون الروح الساميه بحب الأحباب فى عالمها قولى همس
مودتى ياروح مازالت عالقه فى كيان أمرأه
أبو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:17 AM
فكونى أمرأه سيدتى
تبنى ولا تهدم تعطى ولا تأخذ لكى يستقرالوجود
الحياة اخد وعطاء وليستمر العطاء مدرار لابد ان نغدق المرأة حبا ورعاية
المرأة لم تصل الى مرتبة الشمس لتعطي دفيء ونورا دون ايادي حانية تربت على اكتافها
تمسح اثر التعب من على جبينها تشعرها انها تعطي كائنات تملك احاسيس ولسوا جوامد
طرح رائع ابو نصير
سلم يراعك

ليليكه
الرائعه
جمالك الروحى هنا سيدتى هو الجمال عطاء بلا مقابل
مودتى
تحياتى لسمو شجصك الكريم
أبو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:21 AM
أشكرك على الطرح الرئع

كلمات رائعه.. واسلوب طرحها راقي

خالص مودتى وتقديرى لك


http://www.al-wed.com/pic-vb/872.gif


عمنا ابراهيم
تحياتى لوجود سمو شخصك الكريم هنا
تحياتى
ابو نصير

ابو نصير
03-06-2017, 01:24 AM
طرح رائع واختيار موفق
سلم لناا انتقائك الجميل وعذوبة تواجدك
بانتظار جديدك بكل شوق ولهفة
ودي وجناائن وردي

سيدتى
انتى هنا بمثابة العطر الروحى الملائكى فى عالم المرأه الروحانى
مودتى
ابو نصير