المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حنين( بقلم رضوى أبو نصير( أهداء لصفا القلوب(


ابو نصير
03-23-2017, 09:54 AM
فى فجر يشقشق مع صوت العصافير ، تقف فتاة نحيلة جداً،وجهها مستدير، وبشرتها بيضاء ناعمة يملأ وجهها الكثير من تلك النمشات البنية الصغيرة ، على حافة نافذة منزلها ، او بمعنى أخر ، ما تبقى منه .ممسكة بييدها
كوباً من الشاى الساخـن ، تراقب بعيناها الخضرواان تمايل اغصان الزيتون مع الهواء ،تستمع فى هدوء لصوت الطير الشادى وكأنه يعزف السلام الوطنى،تخلل رائحة نسيمـ الصباح الى أنفها، و على الرغمـ من اختلاطه
برائحة البارود والموت ،الا انها ظلت مستمتعه به ، واذ بها تسمع اصوات الزغاريد ، فارتسمت البسمة
العريضة على شفتيها ، فـى العادة كما نعلمـ فى معظم بلدان العرب الزغاريد تدل على الفرح ربما مولود جديد أو زواج أو خُطبة وتتعدد الأسباب، ولكن فى غزة الأمر دائماً مختلف ، فهى لا تعنى سوى ان شهيد جديد قد صعدت روحه الى جنان رب السماء ، مُنبتة فى الأرض زهور الأقحوان.
فخرجت مسرعة تتبع الصوت لا تعلم من أين مصدره ؟! فظلت تسير حتى وجدت
عروساً وجهها كالبدر فى ليلة تمامه حولها الأهل والأصدقاء يزفوها .
ولكن حلم العروس بفستانها الابيض غاب مع فارس لم يصل على جواده الابيض
عيناها تدمعان
دموع الفرح ، تدندن بصـوتٍ خافتٍ شجى "زفوا الشهيد وخلوا الزفة عالسنة
زفوا الشهيد لبيته الثاني فى الجنة"
وفـى الناحية الاخرى من مفترق الطريق ، العريس ُيزَف محمولاً فوق الأعناق ، ودموع والدة العريس لا تتوقف ودعواتها كانها سهامـ لا تخطىء.
والأسلحة النارية ُترفَع في الهواء من قبل من يملكها من أصدقائه وغير أصدقائه ، من يعرفه ومن لا يعرفه ، الرصاصات تنطلق ، والزغاريد تعلو .
وظلت هى بجانب العروسة تراقب نظرات عينيها ، وحركات شفتيها وهى تقول "فى الجنة يتجدد لقائنا بإذن ربى" ، ربما هذا المشهد قد يستغربه البعض ولكن فى الحقيقة فى فلسطين ربما تكرر هذا الموقف وان لم اكن أبالغ مئات المرات ،
غزة حيث صقيع الخوف ووحشة الترقب ففى غزة كل يوم يذهب أب ليدفن أطفاله الشهداء،
غزة حيث زفاف لمـ يتمـ ، وطفل بلا أمـ ،ومآذن تستصرخْ وأطفال االحجارة، ومدرسة لم يتبق منها سوى الحطام
ودمية سقطت من يدى طفلة فلا يحق لها ان تلعب كبقية الصغار، ومنزل قد مات حنيناً من شوقه لضحكات أهله .
غزة وفلسطين حكاية ارض يمـوت فيـها من لا يستحق المـوت…. على يد من لا يستحق الحياة.

ثمـ أكملوا المسير وهى معهمـ لم تفارقهم ، حتى قاموا بدفن الشهيد الفارس
وبعد انتهائهم اخذوا يحضروا أنفسهم للعودة , وفى تلك الأثناء سُمع صوت الرصاص مدوياً في المكان ، سيارات الإسعاف تهرعُ إلى المكان كمجانين قادمة من الشرق، المسعفون معمدين بالدمِ يركضون، رجال الطوارئ مهروعين في كل اتجاه دون أي اتجاه، مدير المستشفى يقطر دماً وعرقاً، دمٌ على الأرض،
دمٌ على الجدران، دمٌ على سيارة الإسعاف، دمٌ على السقف، دمٌ على السماء،
أفاقت ولكنها تمنت لو انها لم تفق ،كان المشهدُ دموياً مفزعاً كارثياً موجعاً قاسياً، حاولت ان تستجمع قواها ، ثم بدأت التحرك فوجدت والدة العروس تبكى
ولا تستطيع ان تتمالك نفسها وجهها يغرق بالدموع , التي تبلل وجنتيها كما تبلل أمواج البحر الرمال الذهبية ، محتضنة ابنتها العروس بفستان الشهادة ، تتمنى لو ان تستيقظ مرة أخرى ، فلم يتبق لها سواها .
فتابعت المسير وكأنها تمر كالسلحفاة ، ففـى كل ركنٍ شهيد ، صحيح انها قد حضرتُ وشاهدتُ الكثيرَ من الموت في حياتها التي مضى عليها منها عقدان ولكنها لم تشم يوماً ياسمين الشهداء، وكأن أجسادهم
تنبت ياسميناً تتسل داخل الأرواح ، فجلست فى ركن بعيدٍ أمام قسم الولادة ، تستمع لصرخات الاّلام في غرفة الولادة خلفها وصراخ المصابين في الصالة أمامها.
أخذت تنتظر على هذا الوضع، وإذ برجل يبدو على وجهه انه فى الثلاثين من عمره ،يمسك بمولودة ويكبر بصوت مرتفع "الله أكبر..الله أكبر"
فأرتسمت تلك البسمة العريضة على شفتيها مرة أخرى ، فرأت الرجل
يقترب نحوها ممسكاً مولودته الجديدة ، وسألها : ما أسمك ؟ فأجابت
بنظرة تعجب على وجهها لم تستطع ان تخفيها : حنيـن ، اسمى حنـين
فتوجه نظره نحو وليدته قائلاً : اذاً أسميتكِ حنـين .
فقد أرادت خيوط الأمل أن تتسلل قلبها مرة أخرى ، ففى غزة أيضاً تولد الحياة من وسط الركامـ .
فوقفت وسألت الرجل : هل بإمكانى ان احملها ؟!
فأعطاها لها ، وحملتها ، وهمست فى أذنيها: مرحباً بكِ فى وطن الأحرار.
أمسكت بيديها الصغيراتان ، رافضة أن تتركها فكانها تستمد من تلك الصغيرة
قوتها ، وكانها ترى فى عينيها فجر يوم جديد ، وكانها ترى فى بسمتها بسمة الوطن الجريح .
اّن لها أن تتركها لوالدها ، وتعود هى مرة أخرى لبقايا منزلها ، منتظرة قصف جديد تتأمل ذلك الفضاء الواسع وهى على يقين كامل انه لابد لليل ان ينجلى ،
ولابد للقيدِ أن ينكسر ،وانه سيشرق فى الكون فجر جديد
وستُنعَمـ فلسطين بشمسٍ مهما ابتعد مغربها.
رضوى ابو نصير

همس الاحباب
03-23-2017, 12:31 PM
هلا أبو نصير

فلسطين بكل لحظة تزف بطلا وعريساً من شهدائها الابطال فداء الوطن

وكل لحظة فتاة فلسطينية صغيرة كحنين تنتظر لحظات القصف والألم والخوف

وكما تعرف فلسطن دائما أبيه وشامخة ورائحتها كالمسك برائحة شهدائها

قصة جسدت الواقع الذي نمر به خلال القصف والظلم والعدوان وعرس الشهداء

تقيمي واعجابي وختمي ويضاف للتنبيهات

تحياتي

همس الاحباب
03-23-2017, 12:36 PM
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 29 ( الأعضاء 2 والزوار 27)

Princess Rose
03-23-2017, 01:06 PM
هلا ابو نصير لي عوده لالملم ردا يليق بسموك وباحرفك الراقيه
احجز مكانا لي هنا

اشرف
03-23-2017, 02:52 PM
هلا ابو نصير

كما عهدناك

متالق بحروفك

نجومى واعجابى وتقييمى

تحيااتى

العاشق الذى لم يتب
03-23-2017, 11:49 PM
ولابد للقيدِ أن ينكسر ،وانه سيشرق فى الكون فجر جديد
وستُنعَمـ فلسطين بشمسٍ مهما ابتعد مغربها.

سلمت رضوة وأبوها
مااجمل الكلم والمعنى
وستعود فلسطين رافعة الرأس

Princess Rose
03-24-2017, 12:16 AM
ابو نصير

أمام حروفك .. تهجر الحروف السطور ..
تتوارى خجلاً من نور الحق في كلماتك ..
اسمحي لي أن أمر على صفحتك بصمت ..
حتى لا تثير حروفي الضوضاء هنا .
سأبقى على ناصية منبع مدادك ..
أترقب تدفق الحرف
طيبتِ بود ولك جل التقدير ..
http://img.el-wlid.com/imgcache/2013/12/752440.gif

احساس الأمل
03-24-2017, 12:54 AM
قلم حروفه تشهد له وتعجزوا اقلامنا عن مجاراته

كلمات رسمت بجواهر لا مثيل لها وكل حبر له قلم يجانسه

رائع ومميز حماك الله

حكايهـ
03-24-2017, 08:37 PM
احرف وكانها زهرات ...نمر من خلالها عبر حديقة غناء.. عطرت الدنيا باجمل ..العطور...دام الجمال والرقي
تحياتى

ro7e_ana
03-24-2017, 09:48 PM
اقف اجلالاً واحتراماً
وتوقيراً للطرحك الراقي
عندما تصافـح شرفـات البـوح
تتـسـاقـط ابــداعـاً وشــهــداً..
وتتغنى السطور كشدو عصافير
دمت متألق ..
لقلبك السعادة والفرح ,

انثي متمردة
03-25-2017, 12:26 PM
ابو نصير

موضوع جميل وانتقاء راقي

سلمت يداك

مودتي

خالد الشاعر
03-25-2017, 08:17 PM
مترف هو حرفك
لكنه يغرق في الحزن
يذوب احساسا وعذوبه
ويحترق بحرارة المعاناه
رائع سيدي والروعه تنحني لك خجلا
دمت ودام قلبك قبل قلمك
لك خالص تحياتى
خ ـالد الشاعر

الرحيق
03-25-2017, 08:46 PM
انها حالة يعيشها الشعب الفلسطيني كل يوم
حتى اصبحت شيئا معتاد
اسال الله ان يتقبلهم بين الشهداء

احسنت

همسات الروح
03-26-2017, 10:52 AM
هلا ابو نصير
ما اصعب ان نعتاد الالم ولكن للاسف هذا
الواقع في معظم الدول العربيه احلامنا وافراحنا
تحولت لكوابيس مرعبه حروف رائعه من قلم متميز
ودي

قاسم البهادلي
03-26-2017, 06:35 PM
ابكي وحقك عندما اسمع خبرا عن فلسطين الابية
ومع الاسف من باعها واستلم ثمنها هم من يدعون قادة الامة العربية
فلسطين
آن الاوان لتحرر كل اراضيها بعون الله
ابو نصير نصرك الله وثبت خطاك
وجعل ايامك سعادة
احترامي

HOSSAM EDINE
03-26-2017, 07:05 PM
بارك الله فيكم وجزاكم ألف خير

العاشق الذى لم يتب
04-01-2017, 05:46 PM
شكرا

لروعة الجلب المفيد

دام النشاط والتواجد

جزيت خيرا

تحياتى وودى

ابو نصير
04-05-2017, 09:02 PM
هلا أبو نصير

فلسطين بكل لحظة تزف بطلا وعريساً من شهدائها الابطال فداء الوطن

وكل لحظة فتاة فلسطينية صغيرة كحنين تنتظر لحظات القصف والألم والخوف

وكما تعرف فلسطن دائما أبيه وشامخة ورائحتها كالمسك برائحة شهدائها

قصة جسدت الواقع الذي نمر به خلال القصف والظلم والعدوان وعرس الشهداء

تقيمي واعجابي وختمي ويضاف للتنبيهات

تحياتي


همس
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:04 PM
هلا ابو نصير لي عوده لالملم ردا يليق بسموك وباحرفك الراقيه
احجز مكانا لي هنا
هناء
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:06 PM
هلا ابو نصير

كما عهدناك

متالق بحروفك

نجومى واعجابى وتقييمى

تحيااتى

هلا
اشرف
لا تحرمنا من وجودك الراقى ياروح ساميه
تحياتى لسمو شخصك الكريم
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:08 PM
ولابد للقيدِ أن ينكسر ،وانه سيشرق فى الكون فجر جديد
وستُنعَمـ فلسطين بشمسٍ مهما ابتعد مغربها.

سلمت رضوة وأبوها
مااجمل الكلم والمعنى
وستعود فلسطين رافعة الرأس

الله يسلمك اخى الغالى
دمت بسعاده
تحياتى
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:09 PM
ابو نصير

أمام حروفك .. تهجر الحروف السطور ..
تتوارى خجلاً من نور الحق في كلماتك ..
اسمحي لي أن أمر على صفحتك بصمت ..
حتى لا تثير حروفي الضوضاء هنا .
سأبقى على ناصية منبع مدادك ..
أترقب تدفق الحرف
طيبتِ بود ولك جل التقدير ..
http://img.el-wlid.com/imgcache/2013/12/752440.gif
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:14 PM
ابو نصير

أمام حروفك .. تهجر الحروف السطور ..
تتوارى خجلاً من نور الحق في كلماتك ..
اسمحي لي أن أمر على صفحتك بصمت ..
حتى لا تثير حروفي الضوضاء هنا .
سأبقى على ناصية منبع مدادك ..
أترقب تدفق الحرف
طيبتِ بود ولك جل التقدير ..
http://img.el-wlid.com/imgcache/2013/12/752440.gif
هناء
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:15 PM
قلم حروفه تشهد له وتعجزوا اقلامنا عن مجاراته

كلمات رسمت بجواهر لا مثيل لها وكل حبر له قلم يجانسه

رائع ومميز حماك الله

االملكه
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة وروح المملكه
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:17 PM
احرف وكانها زهرات ...نمر من خلالها عبر حديقة غناء.. عطرت الدنيا باجمل ..العطور...دام الجمال والرقي
تحياتى

مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة السلام
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:21 PM
اقف اجلالاً واحتراماً
وتوقيراً للطرحك الراقي
عندما تصافـح شرفـات البـوح
تتـسـاقـط ابــداعـاً وشــهــداً..
وتتغنى السطور كشدو عصافير
دمت متألق ..
لقلبك السعادة والفرح ,

مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة وروح السلام
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:23 PM
ابو نصير

موضوع جميل وانتقاء راقي

سلمت يداك

مودتي

مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:27 PM
مترف هو حرفك
لكنه يغرق في الحزن
يذوب احساسا وعذوبه
ويحترق بحرارة المعاناه
رائع سيدي والروعه تنحني لك خجلا
دمت ودام قلبك قبل قلمك
لك خالص تحياتى
خ ـالد الشاعر


منوارنى
خالد
دامت الحريه ياحر الوطن
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:29 PM
انها حالة يعيشها الشعب الفلسطيني كل يوم
حتى اصبحت شيئا معتاد
اسال الله ان يتقبلهم بين الشهداء

احسنت
الرحيق
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة روح السلام
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:30 PM
هلا ابو نصير
ما اصعب ان نعتاد الالم ولكن للاسف هذا
الواقع في معظم الدول العربيه احلامنا وافراحنا
تحولت لكوابيس مرعبه حروف رائعه من قلم متميز
ودي


همسات
مازلتى انتى حنين الصرخه
مودتى
تحياتى
لا تحرمينا من وجودك الراقى
ياعصفورة فلسطين
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:33 PM
ابكي وحقك عندما اسمع خبرا عن فلسطين الابية
ومع الاسف من باعها واستلم ثمنها هم من يدعون قادة الامة العربية
فلسطين
آن الاوان لتحرر كل اراضيها بعون الله
ابو نصير نصرك الله وثبت خطاك
وجعل ايامك سعادة
احترامي
أستاذى
الحر فى عالم الأحرار والحريه
دمت بسلام فى أرض السلام
والتحرير قادم
تحياتى لسمو شخصك الكريم
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:35 PM
بارك الله فيكم وجزاكم ألف خير


دام العطاء ودام الوجود الراقى هنا
ابو نصير

ابو نصير
04-05-2017, 09:36 PM
شكرا

لروعة الجلب المفيد

دام النشاط والتواجد

جزيت خيرا

تحياتى وودى




تحياتى
رفعت
دام التواجد
اخوك

البرنس مديح قطب
04-06-2017, 03:57 PM
بارك الله فيك
اخى ابو نصير
موضيعك دائماً بها افادة لنا

وجزاك الله خيرا وجعله فى ميزان حسناتك

تحياتى

ابو نصير
04-06-2017, 06:29 PM
بارك الله فيك
اخى ابو نصير
موضيعك دائماً بها افادة لنا

وجزاك الله خيرا وجعله فى ميزان حسناتك

تحياتى

البرنس
مديح
دمت بخير ودام لى وجودك الراقى هنا
تحياتى
ابو نصير